إزالة الصورة من الطباعة

الصيفي يدعو لإشعال المنابر وتحريك الجماهير للمشاركة في مسيرة العودة

دعا وكيل وزارة الأوقاف والشئون الدينية د. حسن الصيفي الخطباء والدعاة والعلماء لإشعال المنابر وتحريك الجماهير للمشاركة في مسيرة العودة من أجل فلسطين لتنسم نسماتها والارتواء من رؤيتها وتكحيل العيون بوطننا الذبيح، مؤكدًا على أن شعبنا بات قريبًا على موعد مع القدس الشريف.

وقال الصيفي:" غدا تنتفض جماهير غزة والضفة والداخل المحتل وفي لبنان وسوريا والأردن وكل مكان ملبية نداء مسيرة العودة الكبرى تمهيدا للخامس عشر من مايو من هذا العام", وأضاف:" حرضوا الشعب الفلسطيني العظيم وكونوا معه وعايشوه وتحركوا بينهم لتحقيق الحلم المنشود"

وأوضح وكيل وزارة الأوقاف أنه لا عقيدة بدون فلسطين ولا فلسطين بدون عقيدة، منوهًا الى أن وزارته بكل مكوناتها ستشارك غدًا في مسيرة العودة وتلتحم مع الجماهير الفلسطينية وكافة مكونات الشعب الفلسطيني الفصائلية والمؤسسات الحكومية والرسمية والاهلية والشعبية وطلاب الجامعات والمدارس في مسيرة وطنية لا يُرفع فيها الا العلم الفلسطيني والذي سنرفعه على مآذن الأقصى وكنائس فلسطين.

وأكد الصيفي أن التاريخ سيسجل أن منابر المساجد كانت الشرارة التي حركت الجماهير نحو فلسطين، مشددًا على ضرورة اللقاء على بوابات القدس لتطهير أرضها وحجارتها وترابها وهضابها وتلالها من هذا النجس الصهيوني.