أوقاف الوسطى تفتح مسجد تقي الدين بمدينة الزوايدة

افتتحت مديرية أوقاف المحافظة الوسطى مسجد تقي الدين بمدينة الزوايدة والذي تم بناءه على نفقة أ. تقي أحمد عطا النخالة، والتبرع بأرضه من أبناء المرحوم موسى لبد، وذلك بحضور ومشاركة مدير أوقاف الوسطى الشيخ إبراهيم درويش، ورئيس قسم المساجد الشيخ محمد شاهين، ورئيس بلدية الزوايدة ولجنة إعمار المسجد المهندس أيمن أبو سويرح إلى جانب جمع غفير من الشخصيات والمواطنين في الحي.

وفي كلمته شدد درويش على ضرورة إعمار بيوت الله بالمصلين وحلقات تحفيظ القرآن، قائلا "إن الله سبحانه وتعالى أمرنا أن نُعمر بيوته بالصلاة والعبادة، وأن نربي هذا الجيل على ارتياده والصلاة فيه".

معرباً شكره لكل من ساهم في إعمار المسجد والقائمين عليه وخص بالذكر المتبرعين بقطعة الأرض التي أقيم عليها المسجد، وكذلك المتبرع بالبناء تقي النخالة.

من جهته أشاد أبو سويرح بدور وزارة الأوقاف في نشر الفكر الإسلامي وتعليم الناس أمور دينهم، شاكراً المتبرعين بالإعمار والأرض على هذا التبرع الكريم، مؤكداً أن بلديته مستعدة دوماً للتنسيق مع كل المؤسسات الحكومية والأهلية لما فيه مصلحة لأهالي المدينة.

التعليقات

تعليقك على الموضوع

جاري العمل ...