بمشاركة 80 حافظاً لكتاب الله

الأوقاف تطلق مخيمها الصيفي القرآني المغلق الرابع لتثبيت القرآن الكريم

أطلقت وزارة الأوقاف والشئون الدينية بغزة المخيم الصيفي القرآني المغلق الرابع تحت عنوان "رياض الحفاظ" لتثبيت حفظ القرآن الكريم لدى الطلاب المنتسبين لديوان الحفاظ المبدعين التابع لوزارة الأوقاف بمشاركة 80 حافظاً لكتاب الله تعالى.

وأكد وكيل وزارة الأوقاف د. حسن الصيفي خلال مشاركته وحضوره فعاليات انطلاق المخيم على أن وزارته تُسخر جميع إمكاناتها المادية والبشرية من أجل خدمة حفظة كتاب الله والارتقاء بهم، فهم أهل الله وخاصته.

مشدداً على أن وزارة الأوقاف على استعداد كامل لدعم وتشجيع وتحفيز حفظة القرآن الكريم ولن تبخل عليهم بإذن الله تعالى.

وأشاد الصيفي بجهود العاملين في الإدارة العامة للتحفيظ كافة على تنظيم هذا المخيم الرائد وهو المخيم الرابع على التوالي، داعياً إلى المزيد من الاهتمام والارتقاء والابداع في مجال التحفيظ.

ووعد وكيل وزارة الأوقاف المشاركين في المخيم بمنح المتميزين والمبدعين بحوافز وجوائز نوعية.

من جهته أوضح مدير عام التحفيظ أ. عبد الهادي الأغا أن المخيم مغلقاً وخاص بالذكور حيث سيبيت المشاركين 12 يوماً من أجل تثبيت حفظ القرآن الكريم. مشيراً إلى المخيم سيشتمل على برامج تثقيفية إبداعية في تثبيت القرآن كاملاً وإتقانه، وبرامج لحفظ معاني الكلمات وتدبر آيات القرآن، ومعرفة المتشابه.

وشدد على أن المخيم هو مجال للتنافس في سباق تثبيت القرآن والابداع في اتقانه ولا مجال فيه للتكاسل أو التراخي. معرباً عن أمله أن يكلل هذا المخيم بالنجاح.

وطالب الأغا المشاركين بالاجتهاد في تثبيت القرآن وفهم معانيه وتدبره وإتقان آياته ومعرفة متى نزلت وفيمن نزلت وأين نزلت، داعياً إلى ضرورة الانضباط والالتزام بتوجيهات المشرفين والمحفظين.

التعليقات

تعليقك على الموضوع

جاري العمل ...