ابو العمرين: القدس ملغمة بآلاف كاميرات المراقبة وأجهزة الرصد

كشف مدير عام وحدة القدس بوزارة الاوقاف والشئون الدينية امير ابو العمرين ان المقدسيين يبلغ عددهم نحو 360 ألف نسمة يسكنون في52 ألف منزل، مقابل 520 ألف يهودي، يسكنون في أكثر من 215ألف شقة في القدس بشطريها ، أي أن هناك شقة لكل 6.4 فلسطيني، مقابل شقة لكل2.4 يهودي.

جاء ذلك خلال مطالعته ومتابعته العديد من المصادر الاحصائية ، موضحا ان هناك 13% فقط من مساحة الجزء الشرقي لمدينة القدس ،خصصت للبناء لصالح المواطنين المقدسيين مما ادى الى زيادة الكثافة السكانية في المنطقة.

وأشار الى ان المدينة المقدسة ملغمة بآلاف الكاميرات الخاصة بالمراقبة وأجهزة رصد وتحديدا في المناطق المجاورة للمسجد الاقصى ، حتى تتمكن من تطويق المنطقة بأكملها وأسرها بالكامل ، لافتا الى ان حكومة الاحتلال ترمي من وراء ذلك الى تهويد القدس وإجلاء المقدسيين وإحلال المستوطنين مكانهم من غير وجه حق.

ونوه الى ان المسجد الاقصى  يتعرض مرارا وتكرارا لأعمال الشغب الصهيوني حيث يتعمد المستوطنون والجماعات اليهودية المتطرفة اقتحامه بشكل متواصل ، ناهيك عن اعمال التخريب والتكسير والتدنيس وممارسة الفحشاء في عقر المسجد ، علاوة على ذلك الحفريات والأنفاق اسفل المسجد التي سبب تصدعات وتشققات بجدرانه ، تمهيدا لهدمه وبناء هيكلهم المزعوم مكانه.

من جهة اخرى تقدم ابو العمرين باسم وزارة الاوقاف والشئون الدينية بالتهنئة القلبية الحارة من الاخت المرابطة الأسيرة المحررة سحر النتشة ،بمناسبة فك اسرها بعد قضائها 3 شهور في سجون الاحتلال ، متمنيا الإفراج العاجل عن جميع أسرانا وأسيراتنا من سجون الاحتلال.

التعليقات

تعليقك على الموضوع

جاري العمل ...

متعلقات