في الوقفة الاحتجاجية...فرحات: لن نسمح لأمريكا وإسرائيل العبث في قضية القدس

دعا مدير عام الوعظ والإرشاد بوزارة الاوقاف والشئون الدينية الدكتور يوسف فرحات الأمة العربية والإسلامية الى النهوض من غفلتهم بالدفاع عن المدينة المقدسة والمسجد الاقصى ، في ظل الانتهاكات الصهيونية بحقه من ناحية وقرارات الادارة الامريكية الجائرة القاضية بنقل السفارة الامريكية في القدس واعتبار القدس عاصمة لإسرائيل من ناحية أخرى.

جاءت دعوته خلال الوقفة الاحتجاجية التي نظمتها وزارة الأوقاف والشئون الدينية في مسجد الكتيبة رفضاً لمخططات الاحتلال وانتهكاته وجرائمه  بحق القدس والأقصى والمقدسيين و استنكاراً على نقل السفارة الامريكية الى القدس وتنديدا بالاعتراف بالقدس عاصمةً للكيان الصهيوني.

وقال: "لا يمكننا نحن العرب والمسلمون عموما و الفلسطينيون على وجه الخصوص التنازل عن شبر واحد من الأرض المقدسة والمسجد الاقصى،صدورنا ودماؤنا فداء للقدس وأهلها ومقدساتها ".

وتابع: "لن نسمح للإدارة الصهيوامريكية العبث في ممتلكات فلسطين وثوابتها الاصيلة المتجذرة ، وخصوصا قضية القدس ؛ لأن الاحتلال يعلم جيدا ماهية القدس وحجم انتماء شعبها المرابط لها وقد تجرع وذاق الويلات من هذا الشعب الاعزل دفاعا عن كرامته وعزته وانتمائه وحفاظا على هويته وتاريخه".

وأشار إلى أن الإدارة الأمريكية تدعم المؤسسات الصهيونية داخل اسرائيل بهدف توسيع الانشطة الاستيطانية في قلب المدينة المقدسة وإجلائها من اهلها وتهويد القدس بالكامل ، منوهاً إلى أن اللوبي الصهيوني في أمريكا والدول الاوروبية له ثقل كبير في الضغط على أمريكا لتقديم التسهيلات الممكنة للكيان الصهيوني.

التعليقات

تعليقك على الموضوع

جاري العمل ...