أوقاف غزة تفتتح مسجداً وتعقد مسابقة ثقافية دينية

افتتحت مديرية أوقاف غزة مسجد مصعب بن عمير بتبرع كريم من أهل الحي في منطقة شرق الزيتون، وذلك لخدمة رسالة الإسلام والاعتصام بحبل الله.

بدور أكد مدير أوقاف غزة سمير مسلم أن المساجد هي بيوت الله ورسالتها هي رسالة التوحيد والوحدة، وتقديم العلم النافع من علي منابرها بما يخدم الإسلام والمسلمين، مصدقاً لقول رسولنا الكريم: "مَنْ بَنَى مَسْجِدًا لِلَّهِ كَمَفْحَصِ قَطَاةٍ أَوْ أَصْغَرَ بَنَى اللَّهُ لَهُ بَيْتًا فِي الْجَنَّةِ".

وبين مسلم أن الهدف من وراء تلك المشاريع توفير ما يلزم المساجد من امكانات وتسهيلات ، مؤكدا ان المديرية تسعى لاستكمال كل ما يلزم لهذا المسجد وغيره من بيوت الله.

إلى ذلك عقد قسم الوعظ والإرشاد بأوقاف غزة اختبارات لمسابقة حفظ الأحاديث الأربعين في اللباس والزينة، ضمن مشروع حراسة الفضيلة الذي أطلقته وزارة الأوقاف جاء ذلك في اطار الاهتمام بالمظهر وحسن الملبس ليكونوا قدوة لغيرهم.

بدوره أوضح رئيس قسم الوعظ والإرشاد بأوقاف غزة مؤمن الدالي أن المسابقة تشمل جميع الأجيال، ذكورا وإناثا لتدارك أهمية التوسط والاعتدال في اهتماماتهم لإحياء سنة النبي صلي الله عليه وسلم.

من جهة أخرى افتتح قسم الوعظ والإرشاد بأوقاف غزة بالتعاون مع مسجد العمري دورتين "مناهج المفسرين" و "تفسير جز عمً" استهدفت شريحة كافة الفئات من الرجال والنساء.

التعليقات

تعليقك على الموضوع

جاري العمل ...