الوعظ والإرشاد بالعمل النسائي يكرم الفائزات في مسابقة واعظة المستقبل

أكد وكيل وزارة الأوقاف والشئون الدينية د. حسن الصيفي أن وزارته نجحت في إعداد واعظات مستقبل قادرات على قيادة الأجيال نحو نشر الحقيقة وشحذ الهمم لنصرة الدين والرد على زيف المحتل الباطلة في تزوير الحقائق.

جاء تأكيده خلال حفل تكريم طالبات الثانوية العامة الفائزات بمسابقة "واعظة المستقبل الرابع "على مستوى مدارس القطاع، بحضور ومشاركة ومدير عام الإدارة العامة للعمل النسائي كفاح الرملي وعدد من المدراء العامين ومدراء الأنشطة والبرامج في مديريات التربية والتعليم.

وبارك الصيفي قدرات هذا الجيل المبدع وتصدره ترسانة المحتل في مخيمات مسيرات العودة الكبرى، مشيرًا الى أن المشاركة الكبيرة والفاعلة من الأطفال والنساء والشيوخ والرجال تفتح الطريق نحو النصر والتحرير القريب كما وعد الله.

وقدم وكيل وزارة الأوقاف شكره وتقديره للإدارة العامة للعمل النسائي ومديرات التربية والتعليم والواعظات الفائزات والمشاركات، وكل من ساهم في هذا الإنجاز، منوهًا الى ان وزارته لن تدخر جهدًا في دعم ومساندة هذا الجيل والارتقاء به وتحقيق الأهداف.

بدورها أوضحت الرملي أن المسابقة تأتي للرد على أعداء الإسلام الذين يعملون على تشويه القيم النبيلة، ونشر الأكاذيب، مشيرةً الى أن إعداد جيل النصر والتمكين على هذه الأرض المباركة من أولويات وأهداف وزارة الأوقاف التي تسعى لتحقيقها.

هذا وشكرت الرملي كل من ساهم وساعد في تحقيق هذا الإنجاز الكبير، لافتةً الى ان إدارتها ستواصل المسيرة لخلق جيل واع قادر على جلب النصر والتحرير للامة الإسلامية.

التعليقات

تعليقك على الموضوع

جاري العمل ...