الأوقاف تفتتح مخيمها القرآني الخامس "جيل العودة في تثبيت القرآن الكريم وإتقانه "

افتتحت وزارة الأوقاف والشؤون الدينية، المخيم القرآني الخامس "جيل العودة في تثبيت القرآن الكريم وإتقانه " الذي تنظمه دائرة ديوان القراء التابعة للإدارة العامة للتحفيظ بالوزارة في مدينة غزة، وحضر حفل الافتتاح مدير عام التحفيظ عبد الهادي الأغا ومدير عام الإدارة العامة للعمل النسائي أ. كفاح الرملي ومدير أوقاف الوسطى أ. عادل الهور ومدير التحفيظ أ. عماد الدجني.

وفي كلمة له أوضح الأغا أن هذا المشروع يضم 90 طالباً وطالبة من صفوة حفظة كتاب الله التابعين لديوان الحفاظ على مستوى قطاع غزة، تم اختيارهم بعناية وفق مواصفات تؤهلهم لإنجاز ختمة كاملة للقرآن الكريم خلال فترة المخيم.

وبين الأغا أن مخيم الطلاب سيكون مغلقًا لمدة 15 يوماً يبيتون فيه طوال تلك الفترة، في حين أن مخيم الطالبات سيكون مفتوحًا من الساعة 6 ص حتى 6 مساء، لافتًا الى أن هذا المشروع يهدف لتثبيت الحفظ مع إثراء الحفظة بالعديد من البرامج التثقيفية والإبداعية الخاصة بتثبيت المصحف الشريف، والمهارات الخاصة بالتدبر ومعرفة المتشابه وإبداعات إضافية أخرى.

وقال:" ننطلق بهذا المخيم لنصبو الى تلك المقامات العالية والمنازل الرفيعة التي سنظل نصعد ونترقى بها في مدارب السالكين الى ان نصيب الذي احلنا دار المقام من اهله", وأضاف: "هذا المخيم هو الذي نشق به طريقا للنصر والتحرير والعودة لذا يطلق عليه جيل العودة في مرحلة يراد لحق العودة ان تشطب من قاموس الحقوق في اجندة هذا العالم الظالم والمتآمر مع المحتل الغاصب في مرحلة يتم التآمر فيها على قضيتنا"

وأشار الأغا أن المخططات الصهيونية بدأت تُنفذ صوب المسجد الأقصى والقدس، ويتم التآمر على قضية اللاجئين، لتمرير صفقة القرن، مشددًا على أن مسيرات العودة ستتواصل على حدود ارضنا كي يفهم العالم ان هناك أناس لا يتخلون عن أرضهم وبلادهم وقراهم، وتابع: "فكلما مر الزمن والوقت لا نزداد بها الا تشبتا فيها".

ودعا مدير عام التحفيظ كافة الإخوة العاملين في مجال التحفيظ إلى المداومة والاستمرار في دعم الطلبة حفظة كتاب الله؛ لأنهم هم من سيجلبون لنا النصر وهم الثلة القوية القادرة على كسر شوكة العدو الصهيوني ودحره من الوطن وتحرير المدينة المقدسة والمسجد الأقصى بمشيئة الله", مثمنًا في الوقت ذاته جهود المحفظين والإداريين والأخوات في الإدارة العامة للعمل النسائي وأقسام ودوائر التحفيظ فيها وكافة القائمين على هذا المخيم القرآني المميز.

التعليقات

تعليقك على الموضوع

جاري العمل ...