الأولى من ونوعها

التحفيظ بالعمل النسائي ينظم مسابقة قرآنية للحافظات كبيرات السن

نظم قسم التحفيظ في الإدارة العامة للعمل النسائي مسابقة قرآنية هي الأولى من نوعها للسيدات كبيرات السن الحافظات لكتاب الله بعنوان: "مفاتيح الأقصى"، وذلك بين فريق "حرائر العودة" الذي يمثل محافظة خان يونس وفريق "مرابطات الأقصى" الذي يمثل محافظة غزة.

وخلال كلمة لها قالت كفاح الرملي مدير عام العمل النسائي: "تعتبر هذه المسابقة من المسابقات المتميزة التي تنظمها دائرة العمل النسائي بالأوقاف، لأنها ضمت كوكبة من الحافظات لكتاب الله من السيدات كبيرات السن حفظن كتاب الله وواظبن على تدبره".

وتابعت: "الحافظات اللواتي يشاركن في هذه المسابقة أثبتن أن العمر لا يشكل عائق أمام التعلم". مضيفةً: "أن هذه الثمار الطيبة نبعت من فريق مخلص يدعو إلى خدمة كتاب الله عز وجل ونشره بالحكمة والموعظة الحسنة".

وأكدت الرملي أن حفظ كتاب الله وتدبره من أسمى المجالات والعبادات في الحياة الدنيا الموصلة للفوز في الآخرة، معربةً عن شكرها لصاحبة فكرة المشروع مرشدة التحفيظ حنان حمودة، وجميع الإداريات والمرشدات والمحفظات والنساء الحافظات والضيوف الكرام.

منوهةً إلى أن هذه المسابقة سيتبعها أجزاء أخرى، معلنةً أنه سيتم تعميمها على جميع المحافظات لتستهدف أكبر فئة من الحافظات كبيرات السن.

من جهتها قالت مرشدة التحفيظ أسماء صالح التي أدارت المسابقة أن المسابقة ضمت الحافظات منال أبو طه، ونهاد أبو شمالة، ونها جبور عن محافظة خان يونس، فيما ضمت الحافظات سناء أبو العوف وابتسام مرتجى وزهراء برهوم عن محافظة غزة.

وبينت أن المسابقة تكونت من عشرين سؤالاً منوعاً في الحفظ والمتشابه والمفردات ومعلومات عن المسجد الأقصى.

وفي ختام فعاليات المسابقة أعلنت لجنة التحكيم المكونة من المحفظتين انشراح عفانة ومنال حمد فوز فريق مرابطات الأقصى من غزة بفارق درجة واحدة.

التعليقات

تعليقك على الموضوع

جاري العمل ...