الصيفي يعقد اجتماعًا لمناقشة التقرير الختامي لعام 2018م الخاص بأداء اللجان

عقد وكيل وزارة الأوقاف والشئون الدينية د. حسن الصيفي في مقر مكتبه اجتماعًا مع رؤساء لجان الزكاة لمناقشة التقرير الختامي لعام 2018م, الخاص بأداء لجان الزكاة, بحضور ومشاركة مدير الإدارة العامة للزكاة أ. أسامة اسليم ومدير صندوق الزكاة أ. جهاد حلس.

وأوضح الصيفي أن الفئة القائمة على العمل الخيري في فلسطين لا يقل دورهم عن دور من يحمل السلاح ويدافع عن هذا الوطن, لأن هذا العمل قدسه الله تعالى وكرم العاملين فيه, منوهًا إلى أن رجال العمل الخيري هم مفاتيح الخير.

كما ودعا الصيفي لجان الزكاة الى ضرورة فتح خطوط خارجية وداخلية مع جهات داعمة, والعمل على الربط العضوي بين اللجان المتناثرة لضبطها بشكل موحد مع الادارة العامة للزكاة.

وشدد وكيل وزارة الأوقاف على ضرورة تعامل اللجان مع جميع المواطنين بالتساوي دون تمييز أو تفرقة، معرباً عن ثقته التامة والكاملة في العاملين بدائرة الزكاة, مؤكدًا أن وزارته ستستمر في أداء رسالتها السامية في مساندة لجان الزكاة وتقديم يد العون لخدمة الفقراء والمحتاجين.

واستعرض خلال اللقاء جملةً من النصائح والارشادات الخاصة باللجان, للاستفادة منها, مشيرًا الى أن الأوقاف ستبقى الداعم الحقيقي والمساند والموجه لهذه اللجان, ومنحها الشرعية القانونية والإدارية, مطالبًا في الوقت ذاته بضرورة الالتزام بالنظام الخاص بالوزارة لتحقيق الهدف العام والمتمثل في مساعدة المحتاجين والتخفيف عنهم.

بدوره أوضح اسليم أن إدارته تسعى دومًا لتعزيز العلاقة مع لجان الزكاة والعمل على تطويرها, والذي ساهم في نجاح عدد كبير من المشاريع الخيرية, بالإضافة إلى العمل والتواصل مع الجهات الفاعلة في العمل الخيري داخليًا وخارجيًا وفتح أبواب جديدة للدعم والتمويل.

وأشار اسليم أن إدارته بجميع العاملين فيها تبذل أقصى الجهود من أجل تحسين الخدمات للمواطنين وذلك انطلاقاً من واجبها الوطني والديني والأخلاقي تجاه أبناء شعبنا الصابر.

من جهته أكد حلس على الدور الريادي الذي تقوم به لجان الزكاة في خدمة الفقراء والمحتاجين, داعيًا إياهم الى ضرورة الالتزام, بالضوابط والتعليمات الصادرة عن الإدارة العامة للزكاة لضمان استمرار العمل إدارياً وماليًا بشكله السليم.

التعليقات

تعليقك على الموضوع

جاري العمل ...

متعلقات