الأوقاف تُكرم الفائزين في مبادرة "فكرة تحيي أمة"

كرمت الإدارة العامة للوعظ والإرشاد بالأوقاف الفائزين في مبادرة "فكرة تحيي أمة" التي استهدفت الخطباء والدعاة والواعظات, وذلك خلال حفل نظمته الوزارة في قاعة الشيخ حمدي مدوخ بمقر الوزارة بحضور وكيل وزارة الأوقاف د. عبد الهادي الاغا ومدير عام الوعظ د. وليد عويضة, ونائب مدير عام الوعظ د. عبد الله أبو عليان ومدير دائرة بحوث الدعوة الشيخ وفا عياد.

وفي كلمة له أكد د. الأغا على أهمية مثل هذه المبادرات في تعزيز واجب الوقت الذي يضع العلماء والدعاة والخطباء عند مسئولياتهم, وتعزيز الحالة الايمانية والعلمية لدى عموم الناس.

وقدم وكيل وزارة الأوقاف شكره وتقديره للإدارة العامة للوعظ والإرشاد بكامل طواقمها التي تواصل الليل بالنهار لتحقيق النجاح, مؤكدًا في الوقت ذاته على أهمية الجهد الدعوي والعلمي والإلكتروني المبذول الذي يساهم في الارتقاء بالمستوى المطلوب لدى الجمهور.

من جهته استعرض د. عويضة أبرز الجهود التي قامت بها إدارته, مشيرًا الى أن هذه المبادرة تهدف لتقديم برامج وأنشطة دعوية وعلمية قابلة للتطبيق في ظل الظروف الاستثنائية التي يمر بها العالم, والتي تخللها ضوابط ومعايير محكمة من قبل اللجنة المعدة.

بدوره أوضح مدير دائرة بحوث الدعوة وصاحب المبادرة الشيخ وفا عياد أن فكرة المبادرة تمثلت باستكتاب الخطباء والدعاة والواعظات أفكار جديدة لمبادرات أو أنشطة دعوية تمس واقع شرائح المجتمع الفلسطيني, منوهًا الى أن عدد المشاركين الذين قدموا مبادرات مكتوبة وصل لـ81 مشاركًا فاز منهم (10) مشاركين.

وذكر عياد أن الفكرة تمثلت بقالب محدد وفقًا للعنوان والهدف العام والفئة المستهدفة والاحتياج البشري واللوجستي لتنفيذها والبرنامج الزمني الخاص بها, لافتًا الى أن الفائزين حصلوا على جوائز مالية وفقًا للترتيب الخاص بالمبادرة.

التعليقات

تعليقك على الموضوع

جاري العمل ...

متعلقات