الإصلاح المجتمعي والنيابة يؤكدان على إشراك المؤسسات الرسمية والأهلية في تعزيز السلوك القيمي

أكد رئيس لجنة الإصلاح المجتمعي د. عبد الله أبو عليان على ضرورة إشراك المؤسسات الرسمية والأهلية والمجتمع المدني في تعزيز السلوك القيمي، والنهوض بواقع التغيير الإيجابي، ومراعاة الأولويات في معالجة الظواهر السلبية، والاعتناء في القضايا الكبرى؛ نحو التغيير والإصلاح والنصر والتحرير.

جاء تأكيده خلال زيارة قام بها د. عليان ووفد اللجنة للنائب العام المستشار د. ضياء الدين المدهون لمناقشة العديد من الملفات والقضايا ذات الشأن المشترك.

واستعرض أبو عليان أبرز جهود ومهام لجنة الإصلاح المجتمعي بالتعاون والتنسيق مع الجهات ذات الصلة لمعالجة المخالفات الشرعية وضوابطها, منوهًا الى أن اللجنة تسعى للوصول لمجتمع محافظ والحد من السلوكيات الغير مرغوب فيها داخل المجتمع وتعزيز حالة الانضباط الأخلاقي في المجتمع.

وأكد المستشار المدهون، على استمرارية التدرّج في تقويم السلوك، بِدءاً بالتوعية والتثقيف، يليها رصد الظواهر وتعزيز البيئة القانونية والإجرائية في المحاسبة والتقويم.

يذكر أن وفد اللجنة الزائر ضم الى جانب عليان كل من د. محمود عجور، وأ.  حبيب الوحيدي، وأ. حلمي أبو فرج وأ. صهيب الكحلوت، وأ. أحمد الزاملي، وأ. كفاح الرملي.

التعليقات

تعليقك على الموضوع

جاري العمل ...